الرئيسية » الصحة » العناية بالأسنان » مشاكل الأسنان

العناية بالأسنان » مشاكل الأسنان

كيف يحدث تسوس الأسنان وما هى أسبابه

يعتبر تسوس الأسنان إحدى المشكلات الصحية الأكثر شيوعاً فى العالم وعادة ما تصيبالأطفال والمراهقين وكبار السن. ولكن أى شخص فى أى مرحلة عمرية يكون عرضة للإصابة بتسوس الأسنان بما فى ذلك الأطفال الرضع.

تعريف تسوس الأسنان:

توجد مصطلحات أخرى تشمل نفس المعنى وهى تجويف الأسنان أو نخر الأسنان.
تسوس الأسنان هو عبارة عن حدوث ثقوب تدمر بنية الأسنان، الذى يحدث نتيجة وجود أنواع من البكتريا التى تعمل على تلف أنسجة الأسنان إذا لم يتم معالجتها، وفى حالة زيادة التسوس يحدث ألم فى الأسنان كما يمكن أن يسبب العدوى وفقدان الأسنان.

أسباب تسوس الأسنان:


يحدث التسوس نتيجة تجمع مزيج من بقايا الطعام والبكتريا فى الفم، مما يؤدى إلى تكوين مادة لزجة تسمى (plaque) وهذه المادة تحتوى على البكتريا التى تتكون على الأسنان واللثة، حيث تتكون هذه البكتريا والمادة اللزجة بعد حوالى 20 دقيقة أو أكثر من تناول الطعام.وهذه البكتريا تحول الأطعمة وخاصة السكريات والنشويات إلى الأحماض التى تعمل على تاّكل بنية الأسنان. وبعد فترة من الزمن، تعمل هذه الأحماض على تدمير طبقة المينا التى توجد على الأسنان مما يؤدى إلى تسوس الأسنان.

أعراض تسوس الأسنان:

إن تسوس الأسنان عادة ما يكون ليس له أعراض إذا لم يسبب تجويف أو إصابات فى شكل الأسنان. فعندما يوجد تسوس فى الأسنان يكون ألم الأسنان هو أكثر الأعراض شيوعاً وقد تحدث أعراض أخرى مثل:

- حساسية الأسنان

- ألم خفيف عند تناول الحلويات أو السوائل الساخنة أو الباردة

- حدوث ثقوب مرئية فى الأسنان

- الشعور بألم عند مضغ الطعام

- وجود صديد حول الأسنان خاصة عند الضغط على اللثة

الأسباب:

 تكوين المادة التى تسمى (plaque):
إن الفم مثل الأجزاء الأخرى فى جسم الإنسان، حيث يحتوى بطبيعة الحال على العديد من أنواع البكتريا وبعض هذه البكتريا يعيش على بقايا الأطعمة والمشروبات التى تحتوى على السكر. ففى حالة عدم تنظيف الأسنان من هذه السكريات تبدأ البكتريا بالتغذية عليها وتحويلها إلى أحماض. فتتحول البكتريا والأحماض واللعاب وجزيئات الطعام إلى plaque المادة اللزجة التى تغطى أسنانك. فإذا قمت بتحريك لسانك على أسنانك سوف تشعر بهذه المادة اللزجة التى تتكون على أسنانك بعد تنظيفها بعدة ساعات.

  خطورة هذه المادة: الأحماض التى توجد فى هذه المادة تعمل على إزالة المعادن من طبقة المينا الصلبة والخارجية التى توجد على الأسنان. وهذا يسبب فتحات أو ثقوب صغيرة فى الأسنان وهذه تعتبر المرحلة الأولى من التسوس. وعندما يتم إزالة طبقة المينا الخارجية تتمكن البكتريا من الوصول إلى الطبقة التالية من الأسنان التى تسمى (العاج)، وهذه الطبقة أكثر ليونة وأقل مقاومة للأحماض من طبقة المينا.

تسوس الأسنان الخلفية: عادة ما يحدث التسوس فى الأسنان الخلفية، فهذه الأسنان تعمل على طحن الطعام بشكل جيد ولكنها تساعد على الإحتفاظ ببقايا الطعام، لذلك من الصعب الحفاظ على نظافة الأسنان الخلفية مقارنة بالأسنان الأمامية.

الأطعمة والمشروبات: نجد أن بعض أنواع الأطعمة والمشروبات تسبب تسوس الأسنان أكثر من أنواع أخرى. فعند تناول الأطعمة التى تحتوى على سكريات والتى تلتصق بالأسنان لفترة طويلة فهى تسبب التسوس بشكل كبير، وهذه الأطعمة مثل الحليب والاّيس كريم والعسل والسكر والصودا والزبيب والفواكه المجففة الأخرى والكيك والحلوى والنعناع الذى يمص والمقرمشات. بينما توجد أنواع أخرى من الأطعمة التى لا تسبب التسوس بشكل كبير فعن طريق اللعاب تنظف الأسنان منها بسهولة.

الوجبات الخفيفة المتكررة: عند تناول الوجبات الخفيفة أو المشروبات الغازية بشكل متكرر فهذا يؤدى إلى إنتشار البكتريا فى الفم وتحويل بقايا الطعام إلى أحماض تعمل على تلف الأسنان.

عدم غسل الأسنان: إذا كنت لا تقوم بتنظيف أسنانك مباشرة بعد تناول الطعام أو المشروبات، فيتم تكوين مادة ال plaque بشكل سريع وبذلك تبدأ أول مراحل التسوس.

جفاف الفم: عند الشعور بجفاف فى الفم فهذا بسبب نقص اللعاب الذى يمنع تسوس الأسنان عن طريق التخلص من جزيئات الطعام التى توجد على الأسنان. فالمواد التى توجد فى اللعاب تساعد أيضا على التصدى للأحماض التى تنتجها البكتريا والتى تسبب التسوس، لذلك فإن اللعاب يساعد على التقليل من التسوس.

عدم الإنتظام فى تناول الطعام: إن فقدان الشهية أو الشره المرضى يمكن أن يؤدى إلى تاّكل الأسنان وحدوث تجاويف بها. كما أن الشعور بالحموضة فى المعدة الناتج عن كثرة القئ يؤثر على الأسنان ويؤدى إلى تاّكل طبقة المينا.

الحرقة:
ارتجاع الأحماض و الحموضة قد تسبب وصول أحماض المعدة إلي الفم مما يؤدى إلى تأكل مينا الأسنان.